المنتديات الإسلامية على مذهب السنة و الجماعةسير الأنبياء وأعلام الأمة

عندما بلغ الشيخ الألباني عن موت الشيخ ابن باز رحمهما الله

✍عندما بلغ الشيخ الألباني 
عن موت الشيخ ابن باز لم يتمالك نفسه
من البكاء فدمعت عيناه دمعات حارّة 
وتكلم عنه بكلمات رقيقة وبارّة  وقال 

“إنا لله وإنا إليه راجعون ، اللهم أجرني
في مصيبتي واخلفني خيرًا منها ، رحمه الله رحمة واسعة وجزاه عن الإسلام والمسلمين خيرًا .
كل ابن أنثى وإن طالت سلامتهُ .. يومًا على آلة حدباء محمولُ
لقد كان الشيخ عبد العزيز رحمه الله من خيرة العلماء ، نسأل الله تعالى أن يجعل مأواهُ الجنة ، ولو أن هذه الحياة دامت لأحد لدامت للمصطفى صلوات الله وسلامه عليه ، رحمهُ الله وألحقنا وإياهُ بالصالحين” اه.

■[الإمام الألباني دروس ومواقف وعبر / صفحة 262].

Show More

Related Articles

Leave a Reply

Your email address will not be published.

Back to top button